سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يوصي مجموعة من المستبصرين بأخذ كل منهم دوره في خدمة الدين والعقيدة، بالسير على خطى ونهج أهل البيت (عليهم السلام)..

سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يوصي مجموعة من المستبصرين بأخذ كل منهم دوره في خدمة الدين والعقيدة، بالسير على خطى ونهج أهل البيت (عليهم السلام)..
2018/11/04


أوصى سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) مجموعة من مستبصري اورپا بأن يأخذ كل منهم دورا في وسطه لخدمة الدين والعقيدة، وان يتحلوا بالأخلاق الحميدة، ويسير وفق الموازين الشرعية، وعلى الخط والنهج الثابت الذي سار عليه أهل البيت (عليهم السلام) وضحوا من أجله، وفرضوا احترامهم حتى على أعدائهم بنهجهم الثابت المستمد من القرآن الكريم والسيرة النبوية الشريفة، جاء ذلك خلال استقبال سماحته لمجموعة كبيرة من المستبصرين من عدة دول أوربية.
كما أوصى سماحته بالاهتمام بإِحْيَاءِ المناسبات الدينية والمجالس الحسينية والمشاركة الفاعلة فيها، واستثمارها لإظهار مظلومية أئمة الهدى (عليهم السلام) لاسيما نهضة وتضحية سيد الشهداء الإمام الحسين (عليه السلام)، التي من خلالها كسبَ الشيعة محبة شعوب العالم إليهم، وان هذه المجالس كانت ومازالت سببا من أسباب حفظ مدرستهم (عليهم السلام)، وهيّ التي جعلت من الشيعة قوة ذات شوكة واحترام.
وفي ختام حديثه، دعا سماحته (مدّ ظله) من العلي القدير ان يوفقهم لمرضاته وان يتقبل زيارتهم، وان يتحمل كل منهم المسؤولية بالدعوة الى الحق بكل الوسائل المتاحة وكل حسب قدرته، وايضاحها للأخرين بالحكمة والموعظة الحسنة، وان يكونوا قدوة صالحة لدينهم وعقيدتهم، انه سميع مجيب ..

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

هل يجوز الجهر بنية الصلاة ، وإذا كان الجواب : لا يجوز ، فماذا يترتب على من كان يجهر بها ؟

يجوز ذلك ، ولا يجب ، فإن موقع النية هو النفس ، كما أنها لا تحتاج النية إلى تكلف واستحضار ، بل يكفي حصولها بمقتضى طبع المكلف وارتكازه ، بحيث لو سئل لأجاب بأني أصلي قربة لله تعالى .

هل يجوز تسجيل المكالمة الهاتفية من دون أن يعلم الطرف الآخر والتي قد تستخدم كوثيقة عليه ، بل قد لا يتكلم إذا علم بوجود آلة التسجيل ؟

إذا كان تجسساً عليه حرم ، وكذا إذا كان خيانة لاستئمانه ، كما لو استأمن صاحب الدار على أن تقع المكالمة عنده من دون تسجيل فخانه وسجل مكالمته ، ولا يحرم في غير ذلك إلا أن يكون سبباً لإيقاع ضرر به يحرم إيقاعه .

على القول بنجاسة الجلود المستوردة من الدول الكافرة يتفرع السؤال : إذا علم إجمالاً باشتمال يد الكافر على المذكى وعلى غير المذكى فهل يمكن البناء على الطهارة ؟

العلم الإجمالي إنما يسقط الأصل الترخيصي كأصالة البراءة والتذكية ، كما لو علم إجمالاً بنجاسة بعض الثياب الطاهرة ، أما العلم الإجمالي بالترخيص فلا يصلح لإسقاط الأصل الإلزامي ، كما لو علم إجمالاً بتطهير أحد الثوبين المعلوم نجاسة أحدهما ، ومنه المقام ، لأن مقتضى الأصل عدم التذكية المحرز لنجاسة الجلد ، فالعلم بوجود المذكى إجمالاً لا ينهض بإسقاط الأصل المذكور .

ارشيف الاخبار